مكتب عاطف خطاب للمحاماة والاستشارات القانونية ... يرحب بكم ويسره الرد علي استفسارتكم واستشاراتكم القانونية ...

إنها لسعادة بالغة تلك التي تغمر قلوبنا .. حين يوفقنا الله في أن نرد حقاً مسلوباً لصاحبه بعد طول جهاد بالكلمة وبذل الغالي والنفيس.
لـذا ..فإننا إذ عملنا .. فإنما نؤدي عملنا هذا بكل سرور .. إيماناً بعمق قضيتنا وعظم رسالتنا أولاً ، وحرصاً على رسم مظاهر السعادة في قلوب عملائنا ثانياً ، والتي نشعر معها بأننا قد أدينا واجبنا حقاً .. بما يستتبع ذلك من رضا الضمير عن النفس ورضا الله من قبل ذلك كله .
فنعتقد أن المحاماة رسالة يؤديها المحامى ابتغاء مرضات ربه .. ونتعهد بأن نؤديها بصدق وأمانة وضمير حي .
ونعتقد بأن الصدق منجاه .. ونتعهد بأن تكون الشفافية والصراحة هى ميزان التعامل مع عملائنا .
كما نعتقد أن الالتزام هو الأساس في كل أمر وقضية .. ونتعهد بأن نلتزم بأداء حق عملائنا كاملاً .